ابتهاجا بيوم النصر الكبير نظم قسم الاعلام و العلاقات العامة احتفالاً مركزياً مع أسبوع النصر الذي اطلقته الوزارة

article published at     تاريخ النشر : 7/30/2017
people visited this page  عدد مشاهدات هذا الموضوع : 105
         نسخة للطباعة      وسن لطيف جبار / مديرة إعلام الجامعة

برعاية السيد رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور حسن كاطع العوادي نظم قسم الاعلام والعلاقات العامة بالجامعة إحتفالاً مركزياً تزامنا مع أسبوع النصر الذي أطلقته وزارة التعليم العالي والبحث العلمي إبتهاجاً بيوم النصر الكبير على الدواعش وتحرير مدينة الموصل الحدباء من دنس التنظيمات الإجرامية الداعشية المتطرفة وسقوط دولة الخرافة واستهل الحفل قراءة آي من الذكر الحكيم اعقبها قراءة سورة الفاتحة ترحما على شهداء قواتنا المسلحة وحشدنا المقدس ثم عزف النشيد الوطني والقى السيد رئيس الجامعة كلمة تحدث فيها: أن النصر الكبير وتحرير مدينة الموصل الحدباء هو يوم خالد في تاريخ العراق لما حققته القوات الأمنية البطلة والحشد الشعبي المقدس من بطولات وتضحيات كبيرة في سبيل تحرير الوطن من العصابات الإرهابية ذات الفكر التكفيري المتطرف وأضاف العوادي في كلمته أن المعركة لم تنتهي والأيام لم تقف عند هذه التضحيات الجسام ويجب التركيز في المرحلة المقبلة على محاربة الصراعات الثقافية ، مؤكدا على ان تماسك الشعب ووقوفه خلف القوات الامنية والحشد الشعبي المقدس كان له الاثر البالغ في دحر التنظيمات التكفيرية وإستقرار الوضع في عراقنا الحبيب مؤكداًعلى الجميع الإهتمام بالدرجة الأولى بعوائل الشهداء وان نضمن لعوائلهم العيش الرغيد ونضمن لهم السكن المناسب وضمان فرص العمل مشيراً الى ان دور الجامعة لدعهم لن ينتهي وتسير القوافل للدعم اللوجستي داعيا بالتوفيق لجامعات الموصل وأن تعود الى ركب المسيرة العلمية في مواطنه. بعدها القى د صالح الخالدي عميد كلية التقانات الاحيائية كلمة بالمناسبة ثمن فيها دور قواتنا الباسلة وحشدنا المقدس ، ثم صدح الشعراء بحناجرهم الزكية اشاد بها احساسهم الرائع بقصائد شعرية مجّدت إنتصارات قواتنا الأمنية وحشدنا الشعبي ، الشاعر علي الشريفي والشاعر حسين منصور الجبوري والشاعر حسين الجراح هذا وقد حضر الاحتفال السادة مساعدي رئيس الجامعة وعمداء الكليات وجمع من تدريسيي وموظفي الجامعة . 
احتفالا مركزيا