كلية علوم الاغذية تقيم حفل تكريم الطلبة المتميزين وابناء شهداء حشدنا المقدس

article published at     تاريخ النشر : 11/03/2016
people visited this page  عدد مشاهدات هذا الموضوع : 8078
         نسخة للطباعة      علوم الاغذية
   
برعاية السيد رئيس جامعة القاسم الخضراء الاستاذ الدكتور حسن العوادي المحترم اقامة كلية علوم الاغذية مبادرة هي الاولى من نوعها وطرحها حيث قامت بتكريم ابناء شهداء حشدنا المقدس والطلبة المتميزين في الكلية وذلك من خلال اقامة حفل كبير في القاعة الخضراء بمشاركة كبيرة من عمداء الكليات والسادة اعضاء الهيئة التدريسية وافتتح الحفل بتلاوة سورة من الذكر الحكيم ومن ثم الوقف لقراءة سورة الفاتحة على ارواح شهداء العراق الشهيد كلمةٌ يسمعها الكثير ويتمنّى نيلها الكثير ويبذل لها الكثير ولكن لا ينالها إلّا الرجال ممّن يهبون أنفسهم للذّود عن المبادئ وهم من نحتفي بهم هذا اليوم، رسالتهم ترسيخ القيم الإنسانية في المجتمع دفاعاً عن كرامة الإنسان وعرضه ومقدّساته وحرّيّته فهنيئاً لكم شرف الشهادة يا مَنْ تسمعون أصواتنا لأنّكم أحياءٌ عند ربّكم تُرزقون، واسمحوا لنا أن نبارك لكم هذا الشرف، ونبارك لأولادكم لزوجاتكم لأمّهاتكم ونبارك لأنفسنا لأنّنا في حضرتكم، وقَسَمَاً لن نبكيكم دموعاً لأنّ هذا لمَنْ يموت على فراشه بل نرجو من الله عزّوجلّ اللحاق بكم في جنان الخلد مع الحسين وأصحاب الحسين وأولاد الحسين لنيل هذا الشرف الرفيع، حفظ الله مراجعنا العظام وأبطالنا من الحشد الشعبيّ المقدّس الغيارى والخلود والرفعة لشهدائنا الأبطال". الحمد لله القائل ( يَرْفَعُ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ ) يُسعدنا ويطيب لنا أن نلتقيَ معكم في محطةٍ من مناسبات كليتنا في مناسبة الاحتفال بتكريم الطلاب المتفوقين وابناء شهداء حشدنا المقدس فهانحن اليوم نحتفلُ بإضافةٍ جديدةٍ في لوحة الشرف تتمثلُ في كوكبةٍ من طلابِ كليتنا المتفوقين كل الترحيب بالحضور الكريم في ربوع كليتنا لتشاركوننا في هذا اليوم الأغر فرحة الاحتفال والإبداع والتميزبطلبتنا الاعزاء وابناء شهداءحشدنا المقدس والذي ولله الحمد تعودنا أن نحققه طوال السنوات الماضية وعاقدين العزم الأكيد على مواصلة نفس المشوار بإذن الله تعالى . إن المعالي التي نسمو إليها والهدف الذي نسعى إليه لن يكون مفروشا بالورد ما لم نجد ونجتهد ونتكامل روحا وعملا كإدارة وهيئة تدريسية للتغلب على كل الصعاب وهذا هو في الحقيقة مربط الفرس الذي نفخر به في كليتنا العزيزة وكانت هذه نتائجها ومنجزاته وإبداعاته وعلى كل من ساهم في هذه المسيرة التربوية التي نحصد ثمارها اليوم وهنيئا لنا جميعا هذا التفوق والإنجاز والتكريم الذي هو تاج على رؤوسنا وحافزاً لمزيد من العطاء. إن الإنجازات العظيمة والمتواصلة بإذن الله في مجال التعليم في كليتنا تكشف عن خطط محكمة وخطوات وثابة في التنفيذ والمتابعة، ما كانت لتتم لولا فضل الله سبحانه وتعالى ثم الحرص المتواصل من عمادة الكلية ورئاسة جامعتنا العزيزة الذين سخروا جميع إمكاناتهم ودعمهم السخي لرعاية أولئك ابناءنا الطلبة من المتفوقين والمتفوقات، أعظم ما تكون الرعاية وأجل ما يكون الاهتمام. المتفوقون ثروةٌ وطنيةٌ غاليةٌ يجبُ أن تحاطَ بكلِ مقوماتِِ الرعايةِ والعناية ، المتفوقُ يَنظُرُ لما حواليه بوعي ويتطلعُ لمستقبلٍ مشرق ، وهو مع هذا يحتاجُ لمن يُعينُه ويوجهُه ويدفعه لمواصلةِ مسيرته الموفقة حتى يبلغَ مأربَه وينالَ مرادَه ويحققَ آمالَه ، والكلُ يعلمُ أن هذا السراجَ المنير المتدفق إشعاعاً ينيرُ دربَ حياتِه وحياةِ الآخرين ، سيكونُ بتوفيقِِ اللهِ عماداً من أعمدةِ هذا الوطنِ الراسخة في ثباتٍ فيجبُ أن نحيطَ المتفوقَ بحُسنِ الرعاية وصدقِ العناية منا جميعاً ...حيث وزع كل من السيد رئيس الجامعة والسادة عمداء الكليات الجوائز على الطلبة .... و نتقدم بالعرفان لكل من ساهم وشارك في إنجاح هذا الحفل من رئاسة الجامعة وعمادة الكلية والسادة رؤساء الاقسام والطلبة الاعزاء أشكر لكم استماعكم وسعةَ صدركم ختاماً ولا ختام للنجاح كان ذلك نموذجاً مبسطاً لما أودعناه لكم من الحب والاحترام والترحيب والإكرام ولا نقول وداعاً ولكن نقول إلى لقاء متجدد كل عام ولكم سلاماً عاطراً كما بدأناه والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


معلومات مرتبطة بهذا الموضوع

http://www.uoqasim.edu.iq/img/uoqasim2016313_8_19.jpg
التغطية الاخبارية اليومية
اعلام جامعة القاسم الخضراء